قسم أوروبا بالعلاقات الخارجية للجبهة يعقد إجتماعا موسعا لرؤساء البعثات الصحراوية في القارة.

بروكسل، 11 سبتمبر 2021 (ECSAHARAUI)



عقدت اليوم قسم أوروبا بالعلاقات الخارجية للجبهة في العاصمة البلجيكية بروكسل، إجتماعا موسعا لرؤساء البعثات الصحراوية في القارة الأوروبية، برئاسة، السيد أبي بشراي البشير، عضو الأمانة الوطنية المكلف بأوروبا والإتحاد الأوروبي، خصص لتقييم الوضعية العامة والمعطيات المتعلقة بالقضية الوطنية في مختلف أبعادها وأيضا لتدارس أبزر المحطات القادمة في برنامج العمل إلى غاية ديسمبر 2021.




وقد إستعرض الإجتماع مختلف التطورات والأحداث التي شهدتها القضية الوطنية، على مستوى محكمة العدل الأوروبية في ضوء الحكم المنتظر في 29 سبتمبر الجاري بخصوص الإتفاقيتين غير القانونيتين بين مجلس الإتحاد الأوروبي والمغرب اللتان تشملان بصورة غير قانونية مياه وأراضي الصحراء الغربية المحتلة.




كما تطرق أيضا إلى مسألة حقوق الإنسان وأهميتها على مستوى مجلس حقوق الإنسان الأممي بجنيف، و الجهود المبذولة والإستراتيجية المتخذة في هذا الإتجاه من أجل تسليط الضوء أكثر على الوضعية الكارثية لحقوق الإنسان في الأراضي المحتلة و لحث الهيئات الحقوقية الدولية إلى تحمل مسؤولياتها في ما يحدث من جرائم ضد المدنيين والنشطاء والإعلاميين الصحراويين.




وقد تطرق رؤساء البعثات الصحراوية في أوروبا إلى السبل الممكنة لتكييف برنامج العمل مع التطورات المتوقعة عقب القرار المنتظر من قبل محكمة العدل الأوروبية وكذا لإنجاح المحطات الدولية الكبرى في البرنامج على غرار الدورة الـ48 لمجلس حقوق الإنسان والأنشطة الأخرى الموازية لها بالإضافة للمنتدى الدولي للشباب للتضامن مع الشعب الصحراوي المنعقد نوفمبر القادم بإشبيلية والندوة الدولية للتنسيقية الأوروبية لدعم الشعب الصحراوي المنعقدة في ديسمبر بجزيرة لاس بالماس.







من جانب أخر وإلى جانب جملة من المواضيع الهامة، جرى الإستماع إلى عروض حول الجهود المبذولة من قبل الممثليات في مختلف الدول الأوروبية وكذا التحديات التي تواجهها الدبلوماسية الصحراوية في تأدية مهامها في ظل التحولات الدولية والمواقف والأزمات الناتجة عنها.




هذا ويشار إلى أن الإجتماع حضره إلى جانب طاقم الممثلية بأوروبا والإتحاد الأوروبي، كل من السادة، محمد المامون محمد إبراهيم مدير عام قسم أوروبا في الخارجية وعاليين الكنتاوي مدير عام قسم إفريقيا في وزارة الشؤون الخارجية.